آراء رصينةدوليسوريا
أخر الأخبار

على ماذا أكد الدكتور “بشار الجعفري” خلال لقائه على قناة الميادين !

في لقاء على قناة الميادين السيد نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور  (بشار الجعفري) .

– نحن في سورية أحرزنا نصراً كبيراً لكن الحرب لم تنتهِ
-ما يقوم به الغرب هو تصفية حساب مع دمشق بسبب إفشالها لمشاريعه في المنطقة
-لم نغلق الأبواب يوماً أمام أي تحرك أميركي موضوعي تجاه سورية
-نشجع أن تكون لواشنطن سياسة واقعية تجاهنا وتجاه المنطقة
-نحن واقعيون في سياستنا الخارجية ونعلم جيداً حجم واشنطن في السياسة الدولية
-ندرك من هو المحتل ومن هو الحليف ومن هو الصديق ومن هو المقاوم
-على أرض الواقع ليس هناك أي رسالة واضحة من واشنطن لدمشق بالانسحاب من سورية
-الاحتلال الأميركي يتلاعب بورقة داعش حتى اليوم
-الإدارات الأميركية تستخدم الإرهاب والإرهابيين في سورية والعراق
-قرار القيادة السورية كما قرار الشعب بعدم وجود أي محتل على الأرض السورية
-قرارات مجلس الأمن تؤكد على احترام السيادة السورية وهي حجة على المحتلين
-الأوضاع الدولية تدفع دمشق لإقامة تحالفات مع روسيا وإيران والمقاومة
-العلاقات الروسية السورية تاريخية وقديمة جداً
-العلاقة بيننا وبين روسيا هي علاقة تحالف
– التنسيق مع موسكو يتم بشكل يومي لمناقشة مواضيع منها الاعتداءات الإسرائيلية
– نبحث دائماً مع حلفائنا مواضيع تهمنا وقضايا تخص موسكو وطهران والمقاومة
-نقاتل على عدة جبهات وأولويتنا محاربة الإرهاب والاحتلالات..والإسرائيلي يعلم ذلك
– في صياغة الجغرافيا السياسية الجديدة نجحنا في إنشاء حلف عربي مع إيران للمرة الأولى
-ما المشكلة بالتحالف مع إيران فيما تتحالف قطر مع تركيا والسعودية مع أميركا؟
– يوجد انفتاح عربي على سورية كانت ترجمته الواضحة زيارة وزير الخارجية الإماراتي
– سورية أكبر من أن ترد على تصريح أي موظف سعودي من هنا أو هناك
– 14 سفارة عربية تعمل في دمشق ومن يناهض سورية هم الأقلية
-نتعامل بشكل ثنائي واعتيادي مع طاقم 14 سفارة عربية في دمشق
-لم نخرج من الجامعة العربية لأننا من الدول المؤسسة لها ولم نخرج من لباسنا القومي
-دمشق لا تقبل بأن يُفرض عليها أي شرط للمشاركة باجتماعات الجامعة العربية
– لا شك أن قطر تعرقل مشاركة دمشق في اجتماعات الجامعة العربية
-دمشق ترفعت عن الألم الذي عانته مع حماس ودعت الجميع إلى سورية
-للقضية الفلسطينية حلفاء كثيرون في العالم بينهم إيران
-العمل كنائب لوزير الخارجية له طيف أوسع من العمل في الأمم المتحدة
-الرئيس بشار الأسد يتميز بالصبر الاستراتيجي وما فوق
– المسؤولون الأميركيون والإسرائيليون ناقشوا الحاجة إلى مواجهة جميع أوجه التهديد الإيراني
– إنهاء عزل الأسيرتين منى قعدان وشروق دويات في سجن دامون .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى