المحافظات السوريةتكنولوجياخدمي سوريسوريا
أخر الأخبار

ماذا كشف مدير النقل الطرقي في وزارة النقل؟

كشف مدير النقل الطرقي في وزارة النقل “محمود الأسعد” في تصريح صحفي له  أنه رغم مرور أكثر من /8/ أشهر على صدور القانون /16/ لعام /2021/ الناظم للحصول على ترخيص تطبيق إلكتروني لنقل الركاب وذلك للمركبات الصغيرة والمتوسطة ذات السعة (أقل من عشرة ركاب) وأعطى القانون المذكور الشركات صاحبة هذه التطبيقات – الموجودة حالياً – أو التي ترغب بإنشاء تطبيقات على الشبكة كل الموثوقية والشرعية لعملها، ومنحها التسهيلات اللازمة لممارسة نشاطها وفق الأنظمة والقوانين.

ونشر تعليماته التنفيذية، ورغم الإنذارات المتتالية التي وجهتها الهيئة الناظمة للاتصالات – وزارة الاتصالات والتقانة بضرورة مراجعتها لتسوية أوضاع الشركات صاحبة التطبيقات العاملة على الشبكة من دون ترخيص، والحصول على الترخيص بشكله القانوني السليم إلا أنَّ العديد من هذه الشركات لم تبادر للحصول على الترخيص أو استكمال الإجراءات الأمر الذي أدى لإيقافها عن العمل على الشبكةمؤكدا أنه تم توجيه الدعوة لأصحاب التطبيقات التي تم إيقافها وغيرهم ممن لم يحصلوا على الترخيص إلى مراجعة الهيئة الناظمة للاتصالات، ومديرية النقل الطرقي في وزارة النقل لترتيب أوضاعها وتنظيم إجراءات عملها وفق ما نص عليه القانون/ 16/ وتعليماته التنفيذية، وسيتم تقديم كل التسهيلات اللازمة لاستئناف عملها بالشكل الصحيح.

مع العلم أنه يوجد الآن شركتان قد حصلتا على موافقة الهيئة الناظمة للاتصالات وتمت مراجعة الوزارة- مديرية النقل الطرقي يومي الإربعاء والخميس الماضيين وتم إعطاؤهم التعليمات التنفيذية من أجل تأمين الثبوتيات اللازمة ومنحهم الترخيص المطلوب مضيفا إلى إن هذا القانون صدر بهدف التخفيف من مشكلة نقل الركاب ومن أجل توفير فرص عمل جديدة، ويساهم القانون في تخفيف مشكلة نقل الركاب من دون زيادة في أعداد المركبات، كما يوفر الكثير من الوقت على المواطنين الراغبين في الاستفادة من هذه الخدمة، ويؤمن فرص عمل جديدة ودخلاً إضافياً لأصحاب المركبات الخاصة، كما ينظم هذا القانون خدمة النقل للمركبات الخاصة ويضعها في إطارها القانوني، بهدف الحد من عشوائية هذه الخدمة ومخاطرها، وتأمين حقوق الركاب وأصحاب المركبات وضمان سلامتهم، بالإضافة إلى وضع ضوابط تحدد المسؤوليات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى