المبدعونسورياشباب وآراءشباب وجامعات
أخر الأخبار

مسيراً في جبال القلمون الغربي.. نفذتها الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق

بمشاركة 110 متطوعين من دمشق وحلب والسويداء نفذت الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق مسيراً في قمة جبل القلعة على سلسلة جبال القلمون الغربي القاطع الجنوبي منها بريف دمشق سجلت خلاله العديد من المشاهدات والحقائق وفق قائد العمليات الميدانية في الجمعية خالد نويلاتي.

وفي تصريح  بين نويلاتي أن هذا المسير هو ختام نشاطات الجمعية لعام 2021 حيث نجح الفريق التطوعي بالوصول إلى ارتفاع 2075 متراً واستغرق المسير لقمة جبل القلعة نحو 13 ساعة وبلغ طول خط السير 12 كيلومتراً لافتاً إلى أنه رغم درجات الحرارة المنخفضة التي وصلت إلى ناقص 10 تحت الصفر إلا أنها مغامرة ممتعة.

وحول المشهد العام الذي استطاع فريق الجمعية توثيقه أوضح نويلاتي أن معالم الطبيعة اختفت بشكل كامل في عمق الضباب وبياض الثلج ولم يستطع الفريق رؤية الشمس إلا ثلاث دقائق قبل غروبها مشيراً إلى أن سماكة الثلج تراوحت ما بين 20 و40 سنتميتراً.

وكانت الجمعية أقامت خلال العام الحالي نحو أربعين نشاطاً منها مسير معلولا الذي شارك فيه أكثر من 150 طالباً جامعياً وحملة تنظيف جبل قاسيون بالقرب من مقام الأربعين إضافة إلى نشاطات أخرى بيئية وتوثيقية في مناطق مختلفة.

وتأسست الجمعية السورية للاستكشاف والتوثيق في دمشق عام 2008 بهدف إتاحة الفرصة للشباب لاختبار الطبيعة عن قرب من خلال تدريبهم على كيفية التأقلم معها لاستخلاص المنفعة العلمية والحقيقة التاريخية وذلك عبر إقامة النشاطات الاستكشافية الميدانية في الطبيعة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى