أشهر المواقع العربيةعربيكتّاب بلدنا
أخر الأخبار

هديةٌ للشآم .. من مقاومٍ أسير في معتقلات العدو بلدنا نيوز – هلال عون – خاص

من داخل معتقلات الاحتلال الصهيوني ..
قصيدةٌ إبداعيةٌ تتضوَّعُ عطرا وحبا وعشقا ووفاء وعنفوانا للشآم ..
رسمها بنبضات روحه ، الفدائي ، الأسير في معتقلات العدو الصهيوني { ناصر الشاويش } :

الشمسُ ستُشرقُ يا شامُ ..

لبراءةِ عينٍ باكيةٍ في أرض الشامْ ..
لروائحَ يَسْمينِ دمشقَ ..
وبلاد ثكلى بالآلامْ ..
يَكتبني الشعرُ ويُرسلني
ببريدِ الشوقِ إلى شعبٍ ..
يُذبح بسيوفِ (الإسلام) ..

لبراءةِ أطفال ٍ جَوعى ..
بخيامٍ تملؤها الأيتامُ ..
يَكتبني الحزنُ لتاريخٍ
عربيّّ يُرهقُهُ الصمتُ ..
ويسقط من عمر الأيام ..

لأمومة أمٍّ سوريهْ
تُغلَقُ في وجهِ أمومتِها
كلُّ الأبوابِ العربيهْ ..
وتنام على أرصفة الجوع
بثوبٍ قُدَّ على عَجَلٍ
بخناجرِ آلِ النفطِ وآلِ الأصنامِ.

2

الشمسُ ستُشرق يا شامُ ..

وبراعم يَسْمِينك حتماً
سَتشِقُ الإسمنتَ وتنمو
من تحت حطامٍ وركامِ ..

وستغسل بالعطر الشاميِّ
جنونَ مؤامرةٍ حِيْكَتْ
بسديمِ الكُرهِ الغربيِّ ..
رعتْها آلهة الأقزام .

3

يا شامُ ..

خُذي من عمري كلَّ العمرِ ..
وظلِّي واقفةً في وجه الغرباءِ ..
وأغيظي قاتلَك المستورَدْ ..
بربيعٍ يتفتَّحُ فرَحاً ..
برمالٍ في صحرائِك ..
تَتَحوَّلُ ياقوتاً وعبيرا من مِسْكِ الشهداءِ ..

فالمشهدُ مفتوحٌ يا شامُ على النصرِ ..
ونحو غِلالةِ نورٍ حتميهْ ..

والقمرُ الشاميُّ على نخلةِ يعربنا..
قد أصبح أعلى من طلقات الصيادينْ ..
وأعلى من زُغبِ الإحلامِ

4

يا امرأةً أقوى من كل قنابلِهمْ ودواعشِهِمْ ..
تغسلُ عينيها بدخانِ الغدرِ ..
وتَكتبُ قصتَها للدنيا من دون كلام ..

كيف اغتصبَ الغربُ المحمومُ بِكُرْهِ الضادِ
قداستنا العربية في عينيك باسم الإسلامِ ؟؟!!

◼ الفدائي ، الأسير ، {ناصر الشاويش} .
– سجون العدو الصهيوني .
– فلسطين المحتلة .

⚫الإهداء :
إلى كل أحرار سورية، الذين وقفوا ليدافعوا عن جمال الشام ، وعن كل ما هو أخضر و حَيٌّ في هذا البلد الحبيب ، الذي أراد له الغرب أن يعيش حالة التشظِّي والاغتراب عبر هذه المؤامرة الكونية الغربية على شامنا وهويتنا..
وإلى أطفال سورية ونسائها وجيشها العربي البطل الذي أحبط هذه المؤامرة النكراء على أجمل بلاد العرب ..
وسنبقى معك يا سورية ظالمة او مظلومة .. والجرح واحد .

◼ الأسير الفلسطيني في سجون الاحتلال {ناصر الشاويش} .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى