أخبار الأعمالأخبار الشركاتأشهر المواقع العربيةالمحافظات السوريةتحقيقاتخدمي سوري
أخر الأخبار

بيان صادر عن حيدرة بهجت سليمان رئيس تحرير موقع بلدنا نيوز و مدير عام المجموعة المتحدة و من خبير ترويض و اقتناء النمور و الدببة و الغزلان و الأسود و تربيتهم و الحفاظ عليهم و حاصل على عدة جوائز عالمية سامر الحمصي

دأبت منذ أول أمس عدة منصات و مواقع و صفحات على مواقع التواصل و الشبكة على نشر تقارير تتحدث و تختلق احداث و قصص و فيديوهات مركبة بفيديو واحد مأخوذة من أكثر من خمسون فيديو تنشرهم على موقع يوتيوب اللبنانية التي كانت تسكن في دمشق و المبدلة لدينها الاسلامي الى المسيحي ثم الاسلامي ثم المسيحي على مر سنوات حسب مصالحها و التي تتبرأ منها كل عائلتها التي تسكن دمشق بعد ان خانت و شوهت صورة سوريا البلد الذي احتضنها منذ ولادتها و من خلال زوجها الذي طلقته و عادت له عدة مرات السوري المدعو سامي مارينا و ايضا المبرأة منه عائلته العريقة في سوريا و الذين دخل السجن في عدة قضايا و لعدة مرات و آخرها كان التعامل بالربا و فتح صالة للعب القمار و المراهنات و اقراض اموال بفوائد و تهريب و تلاعب بأسعار صرف الليرة عبر تهريب مبالغ كبرى الى خارج سوريا يوميا عبر احد المواقع الالكترونية الذي كان يملكه للعب القمار و الذي اتضح انه موقع اسرائيلي التقنية و التصميم و اخر مرة سجن بها كان ببلاغ قدمته نفسها زوجته اللبنانية زينة عاصي ضده و قد كان اوقف عدة مرات و حوكم بأجرام الربا و الشيكات و ادارة المراهنات و تسهيل تصوير افلام غير اخلاقية لصالح مواقع اسرائيلية و بيعها لهم و بعد تعرفه على الخبير العالمي سامر الحمصي و بداية ابتزازه هو و عدة اشخاص غير الى ان تقدم المتضررين من سامي و زوجته زينة عشرات الشكاوى بهم ليرحلوا تهريبا الى لبنان ثم تقديمهم لشكاوى اضطهاد ضد الدولة السورية لعدد من منظمات حقوق الانسان و اللاجئين على رأسهم المنظمات التابعة للامم المتحدة و الاتحاد الاوروبي و الخارجية الامريكية ثم بدأها بخطة ذكية لاعادة ابتزاز السيد سامر و عدة ضباط امنيين كانوا هم من كشفوا حقيقتهم هي و زوجها سامي لابتزازهم لرفع بلاغات الاحضار و بطاقات البحث المعممة بحقهم و ابتزاز سامر و عدة اشخاص و تهديدهم باختلاق قصص عنهم ليضطر سامر للامتثال و دفع مبالغ كبيرة لهم ثم نعترف انتا في بلدنا نيوز خدعنا بهم في البداية و طلبوا منا نشر مظلوميتهم و هذا ما حصل و كإعلام وطني ايصال صوتهم لاصحاب القرار و وعدناهم بالايجاب كي لا يظلموا في عهد سيد الحق الاسد البشار و وجود سيف الحق الاسد الماهر الى ان تواصل معي بعض من اثق بهم و حددنا موعد للقاء السيد سامر الحمصي و هو ما حصل و ابرز لنا الشكاوى المقدمة ضدهم و سجلهم العدلي القذر و بإثباتات صوت و صورة و رسائل قدم لنا ايضا اثباتات ابتزازهم و امتلاك المدعو سامي لموقع المراهنات الاسرائيلي المنشأ و منذ ذلك الحين و لواحبنا الذي يحتم علينا نشر الحقائق مهما كانت العواقب دافعنا عن السيد سامر و بالادلة و كشفنا تعاملهم مع صفحات معادية و ما نشر منذ امس من حملة موحدة بمعظم المواقع المعادية العميلة التي يجمعها ارتباطها بإدارات عميلة معروفة التمويل و الانتماء و اختلاق قصة و ربط موضوع السيد سامر و وقوفنا بجانبه بأننا محميون من قبل سيدنا و لواءنا و سيف حقنا و هو ملجأنا ضد كل ظالم اللواء ماهر الاسد ادامه الله و ايضا ذكر السيد اللواء رئيس مكتب الامن الوطني و الساهر على امن البلاد اللواء علي مملوك و السد اللواء أحمد ديب رئيس فرع الأمن الداخلي في أمن الدولة و عدة اسماء من اشرف و اكثر الضباط في سوريا و لهذا فقد قررنا متضامنين الاخ سامر الحمصي و انا حيدرة بهجت سليمان ملاحقة المدعوة زينة عاصي و المدعو سامي مارينا بحقنا الشخصي و بالحق العام كمواطنين في الجمهورية اللبنانية قضائيا من خلال فريق قضائي يكون الافضل لاننا لا نقبل على انفسنا ان نسمح لهكذا اشخاص ان يتفوهوا و يذكروا اسماء مجرد ذكر اسمها هو شرف لا يستحقوه

من النهار الى النهار مع القائد الأسد البشار و الأسد الماهر المغوار

سامر الحمصي & حيدرة بهجت سليمان
جنود الأسد للأبد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى