أخبار الجامعاتالمبدعونثقافةدمشقسوريا

تخريج الدفعة السّادسة من الطّلاب المتميزين في جامعتي دمشق وتشرين، والمعهد العالي للعلوم التَّطبيقيَّة والتكنولوجيا

 

بحضور الدّكتور “بسام إبراهيم” وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والمهندسة “هلا الدقاق” رئيسة هيئة التميز والإبداع، والدّكتور “محمد فراس الحناوي” نائب رئيس جامعة دمشق للبحث العلمي والدراسات العليا، احتفَلت هيئة التميز والإبداع بتخريج الدفعة السادسة من طلاب البرامج الأكاديمية للعام الدراسي 2020-2021 في دار الأسد للثقافة والفنون.

وبلغ عدد الخريجين 39 طالباً وطالبة، تخرجوا في المركز الوطني للمتميزين، وتابعوا دراساتهم في جامعتي دمشق وتشرين، والمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا، ضمنَ البرامج الأكاديمية المعدّة من أجلهم كمتميزين، وضمن المسارات العلميَّة التي درسوها، من خلال مناهج المركز، في اختصاصات: هندسة الميكاترونيكس، والعلوم الطبية الحيوية، والعلوم التطبيقية والتكنولوجيا، وعلوم وهندسة المواد، وهندسة الاتصالات، وهندسة النظم المعلوماتية.
وأكّد مدير البرامج الأكاديمية في هيئة التميز والإبداع الدكتور “خلدون درويش”في كلمةٍ له أن الهيئة تسعى إلى أن تكون جزءاً من منظومة رعاية الفكر، وبناء مجتمع المعرفة بالتنسيق مع مختلف الجهات والمؤسسات والهيئات البحثيّة، والأكاديميَّة الوطنية؛ إيماناً من الجميع بأن ثروة الوطن الحقيقية تكمن في عقول أبنائه، وأن الاستثمار الأمثل يجب أن يكون في الإنسان.
بدوره الطالب “آلان تومان”الخريج الأوَّل في برنامج الميكاترونيكس، وفي كلمةٍ باسم خريجي الدفعة السادسة للبرامج الأكاديمية، قال: نقدم العهد بأن نكون بحجم الأمل، وعلى قدر المسؤولية التي نذرنا أنفسنا من البداية لأن نكون أهلاً لها، فالنهايات الناجحة لا تكتمل إلا بتحويلها لبدايات مهمة، نبدأ معها بارتقاءِ معراج العلم لمستوى جديد، ينقلنا من التأسيس إلى البناء، ومن المعرفة إلى البحث والعمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى