دوليزلازل

زلزال أفغانستان يحصد مزيداً من الضحايا.. 1500 قتيل ومئات الجرحى، والعدد مرشح للارتفاع…

ارتفعت حصيلة ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب ولاية باكتيكا شرقي أفغانستان، الأربعاء 22 يونيو/حزيران 2022، إلى 1500 قتيل، فضلاً عن ألفي مصاب.

ونقلت وسائل إعلام عن المتحدث باسم حركة طالبان قوله إن “حصيلة قتلى الزلزال ارتفعت إلى 1500، فيما بلغ عدد المصابين أكثر من 2000 مصاب”

وبلغت قوة الزلزال 6.1 درجة على مقياس ريختر، ووقع شرقي أفغانستان على بعد 46 كيلومتراً من ولاية خوست الواقعة على الحدود مع باكستان.

العدد مرشح للارتفاع

وقال هبة الله أخوند زادة، زعيم طالبان، إن “عدد الضحايا مرشح للارتفاع” مع استمرار جهود البحث والإنقاذ عن أشخاص قد يكونون مدفونين تحت الأنقاض.

كما أشار إلى أن الزلزال تسبب بتدمير مئات المنازل.

وفي وقت سابق من الأربعاء، بلغ عدد ضحايا الزلزال 950 شخصاً لقوا مصرعهم، وسط إصابة 1500 آخرين، حسب بيان لهيئة إدارة الكوارث في أفغانستان.

بينما كانت الحصيلة الأولى 250 شخصاً فقط، لكن سرعان ما ارتفعت أعداد الضحايا خلال ثلاث ساعات.

وأظهرت صور نشرتها وسائل إعلام أفغانية منازل تحولت إلى أنقاض، وجثثاً مغطاة بالبطاطين ممددة على الأرض.

زلزال مدمر

ووقع الزلزال عند الساعة الواحدة والنصف فجراً بالتوقيت المحلي؛ حيث كانت غالبية السكان تغط في النوم.

في السياق، قالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن الزلزال الذي بلغت شدته 6.1 درجة على مقياس ريختر، هز أجزاء من باكستان أيضاً خلال الساعات الأولى من صباح الأربعاء،

زلزال مدمر يضرب أفغانستان / gettyimages

الهيئة أشارت إلى أن الزلزال وقع على بعد 44 كيلومتراً من مدينة خوست في جنوب شرقي أفغانستان، وكان على عمق 51 كيلومتراً.

بينما قال مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي، في تغريدة على تويتر، إن الهزة شعر بها 119 مليون شخص في باكستان وأفغانستان والهند على امتداد 500 كيلومتر تقريباً.

وشعر الناس بالزلزال في العاصمة الأفغانية كابول، وكذلك في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، بحسب روايات شهود نُشرت على موقع مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي ومستخدمين على تويتر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى